Monday, November 14, 2011

توازي





أعيش حياتين متوازيتين تماما
في إحداهما أنا امرأة هادئة .. مستقرة الأحوال 
محبوبة .. تتمنى الخير دائما للجميع
في الأخرى أنا دائما صارخة
عارية
خائفة
مهزومة
منتظرة لعقاب آت
على جسدي علامات لحيوات سابقة نلت  فيها عقابات شديدة
في حياتي الأخرى دائما ما أعاني نكوصًا 
فأتكور على نفسي و أرتجف و أفشل في تناول أي طعام
في حياتي الأخرى أواجه مخاوفي .. و تهزمني
فأجدني مشلولة عن الحركة .. عاجزة عن التنفس .. عاجزة عن الكلام 
في حياتي الآخرى أواجه شياطيني
فأجدني أسب الجميع بلا رحمة و أقف أمام شيطاني الماجن عاجزة عن المقاومة
في حياتي الآخري أنا امرأة مشوهة الملامح
مطرودة من أبواب الرحمة 
معلقة بين السماء و الأرض
أعيش في عالم شائه و لو شئت لمددت يدي و قطفت نجوم السماء
في حياتي الآخرى انا امرأة منهكة 
متعبة 
أريد أن أريح جبهتي على أي صخرة لأنام .. و لكن من أين لي صخور الأرض في عالم قفد جاذبيته الأرضية ؟
في حياتي الأخرى أنا امرأة منتهكة 
جسدها مباح للجميع
يستطيع أي مار أو عابر أن يمد يده و يعاين أيا من أعضائي
لا حرمة جسد تردع مار ولا ملابس تصد أعين العابرين
في حياتي الأخرى دمائي مستباحة 
أنزفها قطرة قطرة على الأرصفة 
أنزفها حتى أنتهي 
أنزفها حتى تتقطع مني الأنفاس
و في النهاية لا الجسد يجف ولا أرصفة الطرقات ترتوي
في حياتي الأخرى أنا امرأة بلا مأوى
أمامي البنايات الشاهقات و الدرجات الملتفة الصاعدة للأعلى
و أنا أختنق بين الدرجات و ترفضني جميع الأبواب
في حياتي الآخرى أنا امرأة وحيدة
لا ضمة أخت
لا حضن أب
لا عطف أم
ولا ربتة يد من حبيب
في حياتي الآخرى لا أحد 
أنا و أشباحي و خوفي و جنوني 
في حياتي الآخرى ثنار حروف لا تكون كلمات أبدا 
و أنا دائما أعاني الخرس
في حياتي الآخرى
أصرخ 
أصرخ 
أصرخ 
و ينحشر صوني في حلقى فلا يسمعني أحد ولا يجيبني أحد 
في حياتي الآخري 
أقابل جميع أمواتي .. أغويهم .. أتقبل منهم العزاء في نفسي 
و أشيعهم دائما باللعنات 






أعيش حياتين متوازيتين تماما 
لا أمل في إلتقائهما أبدا 
أعيش حياتين متوازيتين تماما 
 و بداخلي أترقب لحظة إلتقائهما 






No comments: