Monday, November 15, 2010

في مملكة الأرق




يعاودني الأرق مجددا
أستلقي على سريري بالساعات ولا أرى نوما .. فقط بعض الرؤي الغريبة التي يخوضها وعيي منفصلا عن جسدي
رؤى غريبة عني و عن عالمي البيتوتي الهادئ
أحيانا آراني أسير تحت المطر أحدث بشرا لهم ملامح بغبغاوات
أحيانا أراني أمدح طعامي لغول 
أحيانا  فقط أمشي في الظلام في طرق زراعية لم أمش بها من قبل
أعدل من رقدتي على السرير و أبتهل إلى الله أن يبعث لي بنوم يريحني من هول ما أرى
و أغمض عيني لأراني ألهو وحيدة في خرائب قديمة لمدينة ملاهي 
في هذا الوقت لا أعرف فعلا أين أنا أو ماذا أفعل
هل نائمة تراودني الكوابيس ؟
هل مستيقظة و علقي يلهو بأحلام يقظته ؟
أم أنني على الحد الفاصل بين هذا و ذاك ؟
لا أعرف
فقط صداع كثيف أسود يسيطر على رأسي
تأخر في الإدراك
و بطء في ردود الفعل
فقط كل متلازمات الأرق

1 comment:

hanan said...

دائما أفهم احلامك الغريبة المخيفة
لأنى كثيرا ما ارى احلاما تبعد كثيرا عن شخصيتى
بالأمس يا هبه
او بالاحرى صباحا حلمت انى قتلت ثلاث اشخاص على الرغم من انى اكره الدماء جدااااا
واقاطع الدجاج حين اشاهد مراسم دبح احداها رغم ان الله احله