Saturday, February 23, 2008

سبع سبعات


سبع حاجات نفسى أعملها

1
نفسى أعرف أنا كويس بالليل من غير ما أسمع كل اللى بيتقال فى بيتنا بالليل
2
نفسى أشترى كل الحاجات اللى ناقصة فى تجهيزات بيتى بسرعة
3
نفسى أسيب شغل فى الشركة اللى أنا بشتغل فيها و ألاقى شغل قريب من بيتى الجديد و مواعيده تناسب ظروفى بعد الجواز
4
نفسى أخرج مع إيهاب يوم كامل من الصبح لبالليل من غير ما أقلق أو أحسب خصومات الغياب من الشركة
5
نفسى أنزل البحر
6
نفسى أروح مع إيهاب ديزنى لاند و رحلة موانى البحر المتوسط
7
نفسى أحضر حفلة لمحمد منير فى الأوبرا ليلة الكريسماس

سبع حاجات مش بعرف أعملها

1
مش بعرف أتكلم مع الناس بوقاحة و ده بصراحة بيحرق دمى كتير لأنى مش بعرف أرد على حاجات كتير بتضايقنى
2
مش بعرف أعمل حلويات على الرغم من حبى للمطبخ و لتحضير الأكل
3
مش بعرف أنام كويس و ده دايما بيوتر أعصابى
4
مش بعرف أتصل بحد فى التليفون غير لما ببقى محضرة الكلام اللى هاتناقش فيه و ده بيخلينى قليلة جدا فى الإتصال بصاحباتى
5
مش بعرف أتابع خطوط الموضة و الأزياء الجديدة ولا الأفلام التافهة ولا أخبار المغنيين الجدد و ده بيخلينى وسط الناس زى أهل الكهف
6
مش بعرف أمشى أمورى فى الشغل و دايما بصطدم مع المديرين بتوعى
7
مش بعرف أقول كلمة حلوة من غير ما أحسها و مش بعرف أقول كلمة حلوة لحد مش بحبه

سبع حاجات بقولهم دايما

1
يا عسل على القمر دايما بقولها لإيهاب
2
بيكفى كده لما بحس إن فى حاجة زادت عن حدها
3
عصيت لما بشوف عربية عطلانة
4
ماشى دايما بقولها فى وسط الكلام لما أبقى بحكى عن موضوع و عايزة أتأكد إن الشخص اللى بحكى له متابع
5
الناس بقت وحشة لما حد بيقولى حاجة مش بتعجبنى
6
الستات انحرفت لما بشوف بنت أو ست لابسة حاجة مش مناسبة أو مكشوفة
7
يا مٌرى لما بزهق قوى من حاجة

سبع حاجات بحبهم قوى

1
بحب أخرج مع إيهاب أشترى حاجات بيتنا
2
بحب أشترى الكتب و أروح المكتبات
3
بحب العرايس و لعب الأطفال و أفلام الكرتون و مجلة أميرات ديزنى و مجلة ميكى
4
بحب بيتى اللى هاسكن فيه مع إيهاب قوى و مشتاقة ليه جدا
5
بحب أقعد فى البيت وحدى
6
بحب أكتب لما ببقى متضايقة
7
بحب أروح مع إيهاب سيتى ستارز و بحب أتغدى فى بيتزا كينج

سبع مشكلات فى حياتى ممكن تحلها الفلوس

1
مشكلة المواصلات لأنى هاشترى عربية
2
مشكلة السايبرات لأنى هاركب خط ( دى . إس . إل ) لوحدى فى البيت
3
مشكلة الشغل فى الشركة دى لأنى ممكن أغيب براحتى من غير ما أفكر فى الخصم اللى ممكن ينزل على المرتب
4
مشكلة تجهيزات البيت لأنى كده هاجيبها أسرع و هاجيب كل الحاجات و الماركات اللى نفسى فيها
5
مشكلة أوضة المكتب لأنى كده هاجيب أحسن أوضة مكتب فى مصر فيها مكتبة من الأرض للسقف تاخد كل كتبى و كتب إيهاب و هاجيب مكتب كويس بكرسى دوار
6
مشكلة دار المدى لأنى كده هاقدر أشترى كل إصدارات دار المدى اللى نفسى فيها
7
مشكلة السلم لأنى كده هاركب أسانسير لشقتى اللى فى الدور السابع رغم إصرار إيهاب على إنها مش عالية و إنها فى الدور السادس

سبع أماكن بحبهم قوى

1
بحب الصحرا جدا و بعشق أى إمتداد صحراوى غير محدود
2
بحب مكتبى القديم فى الشركة المصرية السويسرية المتحدة
3
بحب وسط البلد من رمسيس للسيدة زينب و من جاردن سيتى للحسين و القلعة
4
بحب إسكندرية و نفسى أشبع منهاعلى قد ما بحبها
5
بحب الهرم و المتحف المصرى و القلعة
6
بحب كل أماكن و مزارات القاهرة القديمة
7
بحب حديقة الأزهر


سبع أشخاص بحبهم جدا غير بابا و ماما و إخواتى

1
إيهاب مليكى المتوج و عمرى و قلبى و الإنسان الوحيد اللى عرف يحبنى صح
2
مروة عفيفى صاحبتى نصى التانى
3
علياء بسيونى على الرغم من بعد المسافات
4
هبه صبحى جزء من مراهقتى بيوحشنى جدا
5
مس إيمان مدرسة الكيمياء فى مدرستى الثانوى
6
حماتى الجميلة أمى بعد أمى
7
فاطمة سعيد 12 سنة حب فى حب

سبع مدونات بحبهم خالص و لازم أتصفحهم أول ما أدخل أون لاين

1
مدونتى ريم البرارى المستحيلة
2
مدونة بينى و بينك أسرار
3
مدونة موجة بحر
4
مدونة مرتفعات وزرينج
5
مدونة فنان فقير على باب الله
6
مدونة فى مملكة جيرالدين
7
مدونة بنت مصرية

Wednesday, February 20, 2008

وحدى لنصف يوم

بدونك يومى لا يكتمل
أخبئ يدى فى قفاز لا يمنحنى دفء يديك و أقف وسط الشارع أراقب المارة و السيارات و أضواء المحلات و تحيرنى قدماى لأين أنقلهما ؟
أنا التى طالما تباهيت بقدرتى على أن أعيش وحدى .. الآن لا أدرى ماذا أففعل فى ساعات يومى بدونك
ملل .. ملل
فقد الطعام مذاقه
فقدت الشوارع إتجاهاتها
فقدت أنا نغمة مرحة كانت تمرح بنبرات صوتى عند حديثى معك
أريدك
أريدك كطفلة خائفة تحتاج الأمان
أريدك
أريد أمانى معك
أريدك
أريد أن أرى نفسى فى عينيك
أريدك
أريد دفء يديك
أريدك
أريك حديثى الذى لا ينقطع معك
أريدك
أريد أن أكمل يومى
فبدونك يومى لا يكتمل .................

Monday, February 18, 2008

بعد تفكير عميق


عندما أفكر فيك

عندما أفكر فى حنانك

عندما أفكر فى عطاءك

عندما أفكر فى رقتك

عندما أفكر فى رجولتك

لا أتمنى من دنيتى شيئا سوى أن أقضى عمرى بين يديك


Sunday, February 10, 2008

ثمان ساعات

أقضى فى عملى يوميا ما يزيد عن ثمان ساعات
أى أنى أقضى أكثر من ثلث يومى فى هذا المكان الكئيب، أشعر بهذا المكان يمتص عمرى و أنا أقف مشدوهة أراقب مرور الساعات
الساعة الأولى
يتطرق إلى سمعى ثرثرة زميلات العمل عن المدير و كيف أغبن حق كل منهن فى الأجر ، أو فى العمل الذى قامت بتأديته
الساعة الثانية
أحاول أن أنغمس فى عملى فتخرجننى منه بمناقشات مطولة عن ما تردن أن تفطرن به اليوم
الساعة الثالثة
أنتهى من عملى و أبدأ فى حساب الدقائق المتبقية من ساعاتى فى هذا المكان
الساعة الرابعة
أدور بعينى على كل المكاتب التى حولى . ترى هل هناك عمل ترفضت القيام به لأؤديه ؟
الساعة الخامسة
تثرثرن عن آخر آخبار الرجال الذين لا يريدون خطبتهن ، و عن الأعمال السفلية التى ربما أدت لهذا ؟ و عن رأيهن فى مشايخ الفضائيات الذين يناقشون مثل تلك المواضيع
ترى هل يصلح الكتاب الذى فى حقيبتى لمقاومة كل هذا الملل ؟
الساعة السادسة
أقرأ بنصف عين .. بنصف عقل
و النصف الباقى منقسم ما بين مراقبة عقرب الدقائق و بين مراقبة الباب كى لا يرى أحدهم نصف عينى و نصف عقلى هاربان فى كتاب
الساعة السابعة
... ربما يطلب منى أحدهم عملا أؤديه
الرجاء لا ينقطع
الساعة الثامنة
أتحطم فى إحصاء الدقائق و مراقبة الوجوه الشائهة من حولى
يا الله .. لماذا يطول الوقت هكذا عندما نحصيه ؟
و نصف .......
أنتهى من إحصاء الدقائق إلى أن أنتهى أنا
أشعر أنى فارغة .. فارغة
مجوفة .. مجوفة
ألملم أشلائى من على المكتب و أوقع فى دفتر الإنصراف .. استعدادا لليوم التالى