Saturday, January 12, 2008

يا .. شتاء

أحب الشتاء
أهيم عشقا بالسماء الملبدة بالغيوم
أذوب مع زخات المطر
أنتظر الشتاء و كأنى على موعد مع أجمل ما فى الحياة
***
و أتى شتاء هذا العام
قاسى
بل شديد القسوة على قلب يعشقه مثلى
برودته مثل طعنات السكين
أمطاره مثل طلقات الرصاص
و أنا أصرخ .. أكاد أتجمد من البرد
أذكره بى و بحبى
بعشقى
فلا يستجيب لتوسلاتى
لا يخفف من قسوته قليلا
لا يتذكر أياما طالما رزعت الشوارع فيها بخطواتى وسط الضباب
لا يتذكر رقصات طالما قمت بها تحت المطر
لا يتذكرنى
أشعر به .. لا يريد أن يتذكرنى
لماذا القسوة و أنا ما أجيئك سوى عاشقة يا شتاء ؟
لماذا القسوة على قلب يحبك ؟
***
هذا العام طالت غيبتك ؟
طال الصيف حتى كاد أن يزهق أنفاسى
و انتظرتك
و انتظرتك
و انتظرتك
وفور وصولك تمنيت أن ترحل فما أحبك بهذه القسوة

ما أحبك بهذه القسوة
يا شتاء

1 comment:

Ihab the 2nd said...

تحفة .. بجد تدوينة رائعة
في كثير من الاحيان اري انه يجب ان اكتب شيئا طويلا كرد علي التدوينة الا انني لا اعرفهذه المرة الا ان اقول لك تحفة
من المرات الناردة في حياتي عموما التي انزل فيها القلم من صهوة يدي و اصفق بدلا من ان اخط بضعة كلمات حول ما اقرا فلا يمكن لاي كلمات ان تصف روعة تلك السطور