Saturday, February 17, 2007

طريق صحراوى


أعشق الطرق الصحراوية
بل الأدق .. أعشق الصحراء
أحب أن تتوه عيناى بين هذا الإمتداد الشاسع من الأرض و السماء
أرض ممتدة
شاسعة
لا تحدها حدود
ولا تعوقها عوائق
و سماء لا نهائية ، يغمرنى أزرقها فأضيع فى زخات من الحنين إليها
دائما ما أتخيلنى ركبت سيارتى و انطلقت بها إلى الطريق الصحراوى
تطوى سيارتى الأرض طيا
و نوافذها مفتوحة
تقتحمنى الريح أو أقتحمها أنا بسيارتى
يتناثر شعرى الأسود الطويل على جبهتى
أزيد من سرعة سيارتى
يتزايد إقتحام الريح لجسدى
تحتوينى الريح و أضيع فيها
و مازالت عيناى تائهتان فى أزرق السماء
مازلت أدور و أدور فى إمتدادها اللانهائى
أترك الطريق المرصوف و أدخل إلى قلب الصحراء
يحتوينى أزرق السماء و أصفر الأرض
تحتوينى السماء و أشعر أنى عدت إلى رحم أمى
…..
الصحراء
هى الأرض بكل بدائيتها
و رحم أمى هو البداية
ربما لا أستطيع أن أعود إلى رحم أمى ، و لكنى دائما ما أستطيع أن أعود إلى الصحراء
و أبدأ من البداية
أتطهر
أغتسل
أعود مرة أخرى إلى المدينة لأستأنف حياتى
أخرج من صحرائى
و أعود عبر طريق صحراوى لا يحد
بين سماء لا نهائية و رمال بكر
و مازالت تقتحمنى الريح

No comments: